منتدى اسرة الموهبين بكلية التربية الرياضية جامعة المنصورة

منتدى اسرة الموهبين بكلية التربية الرياضية جامعة المنصورة
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
تتقدم اسرة الموهبين بالشكر والتقديرللدكتور محمد يحيى غيدة ا.م.د / بقسم علوم الحركة على ريادته لاسرة الموهبين للعام الجامعى 2009/2010م وتقدم لسيادته ارقى معانى الحب والاحترام .
كما تتقدم الاسرة بالشكر والتقدير للاستاذ محمد سلطح لموافقته للاشرف على اسرة الموهبين للعام الجامعى الثانى 2009/2010م.
تعلن لجنة النشاط الثقافى والاعلامى عن فتح باب العضوية لاسرة الموهبين من الفترة 1/11/2009 م الى 1/12/2009 م وعلى من يرغب الاشتراك الذهاب لمقر رعاية الطلاب وتسجيل اسمه وتسديد رسوم الاشتراك للاستاذ محمد سلطح والطالب / عبدالله حسين بدير لاستلام كارنيه العضوية .

شاطر | 
 

 علم الحركة - النقلة ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Eman



عدد المساهمات : 34
نقاط : 51
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 05/07/2009

مُساهمةموضوع: علم الحركة - النقلة ..   الإثنين يوليو 06, 2009 4:07 am



علم الحركة ـ النقلة :ـ



يقول اوان الصفا ـ من القرن العاشر الميلادي ـ في رسالتهم الخامسة عشر ـ و اما الحركة التي تسمى النقلة ، فهي عند جمهور الناس الخروج من مكان إلى آخر ... ـ

عناصر الحركة ـ يحدد الشيخ الرئيس ابن سينا في كتابه الشفاء ستة أمور ترتبط بحركة النقلة هي الجسم المتحرك ، و الشيء الباعث للحركة أو المحدث لها ، و موضع الجسم، و موضعا بداية الحركة و إنتهائها ، و زمان الحركة

الحركة الانتقالية و الحركة الوضعية ـ قسم فلاسفة العرب الحركة إلى حركة انتقالية و أخرى وضعية فبالحركة الإنتقالية قصدوا انتقال المتحرك كلية عن موضعه إلى موضع أو مكان آخر ، أما الحركة الوضعية فقد وصفوا بها تبدل أوضاع المتحرك دون انتقال أجزائه الى خارج مكانه ، و مثلوا لهذه الحركة بحركة الرحا و حركة الدولاب ـ العجلة ـ

الحركة الطبيعية و الحركة القسرية ـ و قصد بها علماء العرب حركة الجسم الذي يسعى إلى موضعه الطبيعي ، مثال ذلك حركة الجسم الساقط من علو تحت تأثير عجلة الجاذبية الأرضية له أما الحركة القسرية فهي تلك الحركة التي تنشأ عن تسليط قوة قاهرة أو بتعبير آخر قوة قاسرة ترغم الجسم على الخروج عن وضعه الطبيعي مثل قذف حجر إلى أعلى

كما فطن علماء العرب الى مكان اجتماع الحركتين الطبيعية و القسرية كما هو الحال عند رمي السهام حيث تتعرض السهام لقوة رمي الرامي و تخضع لتأثير الجاذبية الأرضية أثناء حركتها

علاقة الحركة بالزمان ـ اتفق فلاسفة العرب على أن الحركة ترتبط ارتباطاً اساسياً بالزمان و أنه يصبح ضربا من المحال أن تجري حركة في غير فترة زمنية محددة طالت أم قصرت ، من ذلك ما جاء على لسان بهمنيار بن المرزبان في كتابه التحصيل حيث يقول ـ و كل سرعة في زمان لأن كل سرعة هي في قطع مسافة أو ما يجري مجرى المسافة و كل ذلك في زمان

تحليل الحركة إلى مركبتين ـ يشير الحسن بن الهيثم في كتابه المناظر إلى فكرة تحليل سرعة الجسم المصادم إلى مركبتين سماهما قسطين ، متعامدين على بعضهما و قد جاء ذلك في معرض شرحه لكيفية انعكاس الضوء و ذلك بالتمثيل بحركة كرة صغيرة ملساء من الحديد أو النحاس تسقط على سطح مستوٍ فترتد عنه

كمية الحركة :ـ يقول الحسن بن الهيثم في الفصل الثالث من المقالة الرابعة من كتاب المناظر "و المتحرك إذا لقي في حركته مانعاً يمانعه ، و كانت القوة المحركة له باقية فيه عند لقائه الممانع ، فإنه يرجع من حيث كان في الجهة التي منها تحرك و تكون قوة حركته في الرجوع بحسب قوة الحركة التي كان تحرك بها الأول ، و بحسب قوة الممانعة

قوانين الحركة :ـ

جرى العرف على نسبتها الى العالم الانجليزي الشهير اسحاق نيوتن 1642-1727م التي نشرها في كتابه المسمى الأصول الرياضية للفلسفة الطبيعية و حقيقة الأمر أن الفضل يرجع بلا شك إلى نيوتن في تجميع هذه القوانين و وضع القانون الثاني منها بالتحديد في قالب رياضي إذ أن علماء العرب و قفوا فعلاً على القانونين الأول و الثالث و كانوا قاب قوسين أو أدنى من القانون الثاني للحركة و جهد علماء العرب واضح في هذا المجال تدعمه النصوص الموثقة و على سبيل المثال

القانون الأول للحركة :ـ

يقول الشيخ الرئيس ابن سينا في كتابه الإشارات و التنبيهات : انك لتعلم أن الجسم إذا خلي و طباعه ، و لم يعرض له من خارج تأثير غريب ، لم يكن له بد من موضع معين و شكل معين ، فإذن في طباعه مبدأ استيجاب ذلك ـ كما يقول و ليست المعاوقة للجسم بما هو جسم ، بل بمعنى فيه يطلب البقاء على حاله

القانون الثاني للحركة :ـ

تأمل ما يقوله هبة الله بن ملكا البغدادي في كتابه المعتبر في الحكمة : و كل حركة ففي زمان لا محالة ، فالقوة الأشدية تحرك أسرع و في زمن أقصر فكلما اشتدت القوة ازدادت السرعة ، فقصر الزمان ، فإذا لم تتناه الشدة لم تتناه السرعة و في ذلك تصير الحركة في غير زمان أشد لأن سلب الزمان في السرعة نهاية ما للشدة

فأنظر لم يقل ابن ملكا سلب الزمان في قطع المسافة وانما قال سلب الزمان في السرعة و هذا معنى التسارع

القانون الثالث للحركة :ـ

يقول أبو البركات هبة الله بن ملكا في كتابه المعتبر في الحكمة أن الحلقة المتجاذبة بين المصارعين لكل واحد من المتجاذبين في جذبها قوة مقاومة لقوة الآخر ، و ليس إذا غلب أحدهما فجذبها نحوه يكون قد خلت من قوة جذب الآخر ، بل تلك القوة موجودة مقهورة ، و لولاها لما احتاج الآخر إلى كل ذلك الجذب

كما يرد نفس المعنى في كتابات الإمام فخرالدين الرازي في كتابه المباحث المشرقية في علم الالهيات و الطبيعيات حيث يقول : الحلقة التي يجذبها جاذبان متساويان حتى وقفت في الوسط ، لا شك أن كل واحد منهما فعل فيها فعلاً معوقا بفعل الأخر

و ختاماً فإننا نهيب بمجتمع العلماء أن يعيدوا النظر في نسبة بعض القوانين ، و ان يسعوا جادين مقتنعين بأحقية بعض علماء العرب و المسلمين في نسبة بعض الإنجازات في علم الحركة إليهم فينسبون قوانين التصادم للحسن بن الهيثم ، و القانون الأول للحركة لابن سينا ، و القانون الثالث للحركة لابن ملكا البغدادي ، و لا غرو فهم السابقون حقاً إليها

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
khaledshady
Admin


عدد المساهمات : 78
نقاط : 201
السٌّمعَة : 21
تاريخ التسجيل : 25/06/2009
العمر : 27
الموقع : http://khaledshady.ahlablog.com/

مُساهمةموضوع: رد: علم الحركة - النقلة ..   الثلاثاء يوليو 07, 2009 4:36 am

ربنا يخليكى يا ايمووووووووووووو وعايزين مواضيع اكتر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fm-sports.clubme.net
 
علم الحركة - النقلة ..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اسرة الموهبين بكلية التربية الرياضية جامعة المنصورة :: منتدى الأقسام العلمية للتربية البدنية و الرياضة :: علوم الحركة الرياضية-
انتقل الى: